الأحرار: ثمة حركة ممنهجة لضرب الأمن والاستقرار

الأحرار: ثمة حركة ممنهجة لضرب الأمن والاستقرار
الأحرار: ثمة حركة ممنهجة لضرب الأمن والاستقرار

عقد المجلس السياسي لحزب الوطنيين الأحرار اجتماعه الأسبوعي برئاسة كميل دوري شمعون، ورأى المجتمعون أن “ثمة حركة ممنهجة لضرب الأمن والاستقرار في البلد، لذا نطلب من الجيش والقوى الأمنية استلام زمام الأمور لحماية المواطنين وما تبقى من مقتنياتهم”.

وشجبوا في بيان، “التفلت الأمني في طرابلس والاعتداء على الجيش والقوى الأمنية… وتحرك أبناء طرابلس على الأرض الرافضين للظلم والجوع”، ما اعتبروه مؤشراً “إلى بداية انهيار الهيكل على رأس المنظومة الفاسدة وبالتالي، الإنهيار العام للدولة”، سائلين “حماية المواطنين الثائرين السلميين العزل”.

وتوجه المجتمعون بالتهنئة إلى “الفائزين في انتخابات نقابة المهندسين مع التمنيات بمتابعة مسيرة التغيير ضمن رؤية سياسية مشتركة وواضحة”. وتابع البيان، “نترقب نتائج اجتماع البطاركة في الفاتيكان، بما له من اهمية تجاه دعم لبنان وحياده”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق شماس: للتشدّد في الإجراءات الوقائية
التالى الأحرار: ثمة حركة ممنهجة لضرب الأمن والاستقرار