عربي ودولي

طفلة ورجل.. جريمتان غامضتان تهزان ساوث كارولينا

شهدت ولاية ساوث كارولينا الأميركية جريمتي قتل بشعتين، تمثلتا في خطف واختفاء ضحيتين، في حادثتين منفصلتين، بذات المنطقة، ثم العثور على جثتيهما لاحقا.

فقد أعلنت السلطات في منطقة كيسي بولاية ساوث كارولينا، أمس الخميس، العثور على جثة طفلة تبلغ من العمر ستة أعوام بعدما اختفت في وقت سابق من هذا الأسبوع عقب نزولها من الحافلة المدرسية، وقد تزامن الإعلان مع حادثة أخرى مماثلة وقعت في ذات المنطقة القريبة من العاصمة كولومبيا.

وقال بيرون سنيلغروف من إدارة السلامة العامة في كيسي في مؤتمر صحافي "بقلوب مفعمة بالحزن نعلن أننا وجدنا جثة حددها الطبيب الشرعي على أنها تعود لفاي ماري سويتليك". 

 

 

واختفت سويتليك من أمام منزلها يوم الإثنين الماضي عقب عودتها من المدرسة. وشارك في عمليات البحث عنها أكثر من 250 شرطي ومحقق.

وأوضح سينلغروف أن الشرطة تتعامل مع الحادثة باعتبارها جريمة قتل. لكنه أشار إلى عدم اعتقال أي مشتبه به بعد. ووضع بعض سكان المدينة باقات زهور في منطقة قريبة من مدرسة الطفلة المغدورة. 

 

 

وقد فتحت الشرطة تحقيقا لكشف ملابسات الجريمة، التي تزامنت مع العثور على جثة رجل، اختفى ثم وجد مقتولا في ذات المنطقة.

ولم تقدم السلطات أي دليل يربط بين الحادثتين، لكنها طمأنت السكان بأنه لا يوجد مهدد لسلامتهم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا