لا إنترنت في بورما.. وتويتر محظور مع انستغرام

في إطار حملة قمع واسعة النطاق لوسائل التواصل الاجتماعي وشبكات الإنترنت، في هذا البلد الذي شهد انقلابا عسكريا وسُجنت زعيمته المدنية أونغ سان سو تشي وقادة آخرون، أعلنت مجموعة "نيتبلوكس" المستقلة اليوم السبت انقطاع الإنترنت بشكل تام في كافة أنحاء بورما (ميانمار).

وأضافت أن شبكة الإنترنت قطعت في جميع أنحاء البلاد، مع انقطاع التيار الكهربائي في وقت سابق.

كما أوضحت تلك المنظمة غير الحكومية التي ترصد قطع الإنترنت في جميع أنحاء العالم أن بورما "تواجه الآن انقطاع الإنترنت للمرة الثانية على مستوى البلاد منذ الساعة العاشرة (03,30).

حظر تويتر وإنستغرام

بدوره، أعلن تويتر في وقت سابق اليوم أن مستخدميه في بورما منعوا من دخول منصته. وقال متحدث باسم منصة التراسل العملاقة إن هذه الخطوة "تقوض النقاش العام وحق الناس في إسماع أصواتهم". كما أضاف "سنواصل الدعوة إلى إنهاء عمليات الحظر المدمرة التي تقودها الحكومة".

وفي وقت سابق أكدت "تلينور"، إحدى الشركات الرئيسية التي تزود خدمة الإنترنت في بورما، أن السلطات أمرت بحظر موقعي تويتر وإنستغرام "حتى إشعار آخر " .

انتشار للجيش في ميانمار (رويترز)

يذكر أن زعيمة بورما المدنية سو تشي والرئيس وين مينت اعتقلا في مداهمات نفذها الجيش فجر الاثنين الماضي، معلناً السيطرة على السلطة، وفارضا حالة الطوارئ.

وأعاد الانقلاب الخاطف بورما إلى الحكم العسكري، واضعا حدا للتجربة القصيرة للديمقراطية التي استمرت 10 سنوات في هذا البلد.

وبحلول الأربعاء شرع النظام الجديد في التضييق على فيسبوك الذي يعد إلى حد ما وسيلة الاتصال الرئيسية في بورما، وذلك بعدما اكتسبت "حركة عصيان مدني" ضد الانقلاب زخما على شبكة الإنترنت.

كما أشارت "نتبلوكس" أيضا عن تشويش على خدمات واتساب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أول تغريدة لشقيقة لقمان سليم.. فيديو لأمه "طعنونا"
التالى إسرائيل: امتلاك إيران سلاحا نوويا يهدد الشرق الأوسط