بعد طاجيكستان.. فيديو لطالبان تقبض على المعابر مع إيران

على وقع الاشتباكات مع القوات الأفغانية، وسيطرتها على المزيد من المناطق لا سيما شمال البلاد، أعلنت حركة طالبان أنها لا تود الاستيلاء على السلطة بالقوة ولا شن حرب.

كما أكد وفد من الحركة زار أمس الخميس موسكو، بحسب ما نقلت وكالات روسية رسمية، أن طالبان لا تؤيد التصعيد مع الدول المجاورة لأفغانستان، بعد سيطرتها على العابر الحدودية مع طاجيكستان وإيران أيضا.

مادة اعلانية

إلا أنها أعلنت اليوم الجمعة، أنها سيطرت على أهم مركز حدودي مع إيران في البلاد. ونشرت وسائل إعلام محلية مقاطع تظهر عناصر طالبان يسيطرون على معبرين حدوديين مع إيران.

طاجيكستان وحديقة روسيا الخلفية

أتى ذلك بعدما سيطرت سابقا على المعبر الحدودي الرابط بين أفغانستان وطاجيكستان، إثر فرار الجنود إلى داخل الأراضي الطاجيكستانية، بحسب ما أعلنت الحكومة الأسبوع الماضي.

وقد أثارت تلك الأوضاع على الحدود الأفغانية، مخاوف في موسكو وعواصم أخرى من انتشار التطرف في وسط آسيا وهي منطقة تعتبرها روسيا بمثابة فنائها الخلفي.

فيما أكد أحد قيادات منظمة معاهدة الأمن الجماعي الروسية، أمس الخميس، بحسب ما نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء، أن المنظمة ستكون مستعدة لحشد قدراتها العسكرية بالكامل إذا تدهور الوضع الأمني على الحدود مع طاجيكستان.

عناصر من طالبان (أرشيفية - رويترز)

كما تعهدت روسيا التي لها أكبر قاعدة عسكرية خارج أراضيها في طاجيكستان على الحدود مع أفغانستان، بمساعدة دوشنبه إذا اقتضت الحاجة.

يذكر أنه منذ مايو الماضي، مع بدء الانسحاب الأميركي من البلاد، بعد 20 سنة من الحرب، بدأت طالبان تشن هجمات مسيطرة على مئات المناطق والولايات، ما أثار قلق العديد من الدول، على رأسها الولايات المتحدة، إلا أن تلك التطورات لم تثنها عن استكمال قرار الانسحاب، الذي أكد الرئيس الأميركي جو بايدن، أمس الخميس، أنه سينتهي في 31 أغسطس المقبل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق مفاجأة عن جنسيات وعدد فريق اغتيال رئيس هايتي
التالى مقاتلو طالبان لم يغيروا جلدهم.. شهادات مروعة من أفغانستان