أخبار عاجلة
للمرة الثانية.. قوات إثيوبية تهاجم الجيش السوداني -
حمدوك يربط بقاءه في الحكومة.. بتنفيذ اتفاقه مع الجيش -
في خضم القطيعة للبنان.. احتضان للجيش -
“الضمان” يفسخ عقود 11 صيدلية بتهمة التلاعب -
الادعاء على إعلامية لمخالفة قانون مقاطعة اسرائيل -
جنبلاط بضيافة شيا -
بالوثيقة: إجراءات جديدة للركاب القادمين إلى لبنان -

اليمن.. القوات المشتركة تتقدم جنوب الحديدة وتسيطر على مناطق استراتيجية

اليمن.. القوات المشتركة تتقدم جنوب الحديدة وتسيطر على مناطق استراتيجية
اليمن.. القوات المشتركة تتقدم جنوب الحديدة وتسيطر على مناطق استراتيجية

بدأت وحدة الهندسة العسكرية التابعة للقوات المشتركة في الساحل الغربي اليمني، اليوم السبت، عمليات تطهير للمناطق المحررة مؤخرا شمال وغرب مديرية حيس، من الألغام ومخلفات الحرب الحوثية.

ونقل إعلام القوات المشتركة عن مصدر في وحدة الهندسة العسكرية، أن الفرق الهندسية تعمل بشكل مستمر ومكثف لتأمين المناطق المحررة وتطهيرها من الألغام التي خلفتها ميليشيا الحوثي بعد طردها من مناطق شاسعة في العمليات العسكرية الأخيرة.

وأكد المصدر أن الوحدة تمكنت من انتزاع كميات كبيرة من الألغام والعبوات الناسفة، كما عثرت على صواريخ ومتفجرات متنوعة ومجموعة من العبوات المموهة وفق الطبيعة الجغرافية وفككتها ضمن مهام تطبيع الأوضاع بالمناطق المحررة.

وكان إعلام القوات المشتركة أكد في وقت سابق اليوم، استمرار تقدم القوات المشتركة شمال مديرية حيس، وتحرير مساحات شاسعة في معارك متواصلة منذ الصباح الباكر.

وأكد أن القوات المشتركة تمكنت من السيطرة على مثلث العدين الاستراتيجي شمال حيس الذي يربط مديرية حيس بمحافظة إب ومديرية الجراحي.

جاء ذلك بالتزامن مع تقدمات للقوات المشتركة في اتجاه مدينة البرح، مركز مديرية مقبنة غربي مدينة تعز ، بعد ساعات من فرضها السيطرة النارية على منطقة البرح عقب إحكام قبضتها على جبال الأعراف الاستراتيجية المطلة على مناطق واسعة في البرح وحيس جنوبي الحديدة.

وفي وقت سابق، أفاد مراسل "العربية" و"الحدث"، أن الجيش اليمني استعاد مديرية حيس جنوب الحديدة من سيطرة ميليشيات الحوثي.

وأضاف المراسل أن قوات الشرعية فرضت السيطرة على المديرية بعد مواجهات عنيفة ضد الميليشيات التي تكبدت خسائر كبيرة في المعارك.

وشهدت الجبهات الجنوبية لمحافظة مأرب اليمنية، ليلة الجمعة، معارك عنيفة بين قوات الجيش والمقاومة الشعبية من جهة وبين ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران من جهة أخرى.

وتشتعل المعارك في ثلاث جبهات هي جبهة "ذنة" على مشارف الروضة بصرواح، وجبهة لعيرف في مديرية الجوبة، وجبهة أم ريش في حريب.

وأكدت مصادر ميدانية سقوط عشرات القتلى الحوثيين بين قتيل وجريح في ظل إسناد جوي مكثف لطيران تحالف دعم الشرعية في اليمن دمر أهدافاً ثابتة ومتحركة للميليشيات.

يذكر أن ميليشيا الحوثي كانت قد اعترفت بمقتل 14.700 من عناصرها في معارك مأرب منذ يونيو الماضي.

وكان تحالف دعم الشرعية في اليمن، أعلن اليوم السبت أيضا، تنفيذ 15 استهدافا ضد الميليشيات في مأرب والبيضاء خلال الـ 24 ساعة الماضية، مشيراً إلى تدمير منظومة دفاع جوي و11 آلية عسكرية للميليشيات في مأرب، ومقتل ما يزيد على 70 عنصرا من الميليشيات في مأرب والبيضاء.

وأضاف التحالف: نفذنا 19 استهدافا للميليشيات بالساحل الغربي لدعم قوات الساحل وحماية المدنيين، مشيراً إلى أن عمليات الساحل الغربي استهدفت مركز قيادة وسيطرة، كما استهدفت موقعا لتخزين وتوجيه الطائرات المسيرة.

وأضاف التحالف: "ندعم عمليات القوات اليمنية بالساحل الغربي خارج مناطق نصوص اتفاق ستوكهولم".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أردوغان: سنعمل على الارتقاء بعلاقاتنا مع السعودية لمكانة أفضل