بوتين في يوم النصر: الغرب كان يستعد لغزو أراضينا

بوتين في يوم النصر: الغرب كان يستعد لغزو أراضينا
بوتين في يوم النصر: الغرب كان يستعد لغزو أراضينا

مع انطلاق احتفالات يوم النصر في الميدان الأحمر أو الساحة الحمراء في العاصمة موسكو اليوم الإثنين ، شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على أن القوات الروسية تحارب من أجل أمن روسيا، مضيفا أن الغرب كان يستعد لغزو أراضي البلاد.

كما أكد أن مواجهة النازيين الجدد كانت أمراً لا بد منه، في إشارة إلى المقاتلين القوميين الأوكران.

مادة اعلانية

وشدد على أن العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا كانت ضرورية وفي الوقت الملائم وكانت القرار الصحيح الوحيد، وفق تعبيره.

كما أشار إلى أن "المتطوعين في إقليم دونباس بالشرق الأوكراني والقوات الروسية يقاتلون من أجل وطنهم الأم."

تهديدات الناتو

ووسط جموع غفيرة، واستعراض عسكري ضخم، اعتبر أن حلف شمال الأطلسي كان يثير تهديدات على الحدود الروسية، وأن الغرب لم يرد الإنصات موسكو لأن وكانت لديه خطط أخرى.

كذلك، أكد أن بلاده كانت تواجه "تهديدا غير مقبول بتاتاً" انطلاقا من أوكرانيا.

إلى ذلك، حيا الشعب الروسي، معتبراً أن سر قوته يكمن في تعدد القوميات. واتهم من وصفهم بـ "أعداء روسيا" بمحاولة حاولوا بث الكراهية بين المواطنين الروس من أجل لتقسيمهم.

وختم بوتين كلامه مثمناً تضحيات الجنود الروس، فضلا عن تعهده بدعم الأسر التي فقدت أحباء لها.

كما رفع شعار المجد لروسيا، ليردد آلاف المتحتشدين والجنود هذا الشعار وراءه.

وبعيد انتهاء خطابه، انطلق الاستعراض العسكري، عبر مسيرة لعشرات الفرق على وقع الموسيقى التي صدحت من قلب موسكو.

يذكر أن يوم التاسع من مايو يعتبر هاما في روسيا، لأنه العيد الوطني للانتصار على النازية في الحرب العالمية الثانية، التي قُتل فيما ما يقدر بنحو 27 مليون مواطن سوفييتي، بين عامي 1941 و1945، والتي دمرت الاتحاد السوفيتي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق موسكو: لدينا ذخيرة كافية لإتمام عملياتنا في أوكرانيا
التالى زيلينسكي: لن ندع روسيا تستأثر بالانتصار على النازية