الارشيف / محليات

شدياق: “ضميري مرتاح”

بعد اعلان الوزيرة السابقة مي شدياق اصابتها بفيروس “كورونا”، توجهت برسالة عبر “النهار” الى الجميع بأن ينتبهوا ويتخذوا الاجراءات الوقائية اللازمة لاسيما الذين كانوا على سفر وعادوا الى لبنان، “عليهم أن يراقبوا أنفسهم ولا يهملوا أي عارض وأن يجروا فحص كورونا”.

وأشارت الى أنها منذ عودتها من باريس، عزلت نفسها في منزلها تماماً، مؤكدة على الاجراءات التي اتخذتها لجهة الوقاية المطبقة على العاملات المنزليات، “وضعن القناع الخاص والقفازات خلال العمل”، لذا تقول مي: “ضميري مرتاح”.

وتضيف أن حرارتها لامست الـ37 درجة يوم السبت، فأجرت الفحص لتظهر النتيجة الاثنين وتنتقل على اثرها الى مستشفى أوتيل ديو، ملاحظة أن “نتيجة الفحص تستغرق وقتاً طويلاً كي تظهر ويجب أن تأخذ الأمور مساراً زمنياً أقل”.

وكرّرت النداء للناس بأن يبقوا في منازلهم وألا يخافوا أو يخجلوا من الاصابة بالفيروس، قائلة “كورونا مش عيب”. ورأت أن حال التعبئة المعلنة ليست كافية لمنع تفشي كورونا و”الدليل ما نراه من خروقات يومية في الأسواق الشعبية وغيرها لاسيما من قبل أصحاب القدرات المحدودة”، مؤيدة ضرورة اعلان حال الطوارئ مع ما يتطلبه الأمر اجراءات لحماية لبنان من آثار انتشار الفيروس.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا