واكيم: باسيل لا يسلّم “البقرة الحلوب”

واكيم: باسيل لا يسلّم “البقرة الحلوب”
واكيم: باسيل لا يسلّم “البقرة الحلوب”

أوضح عضو تكتل الجمهورية القوية النائب عماد واكيم، أن “الرئيس المكلف مصطفى أديب سيحاول الالتزام بمهلة الـ15 يوماً للتشكيل لكن لا يجوز سماع كلمات، المحاصصة والمداورة، إن أردنا إنقاذ البلد”، لافتاً إلى أننا “سنكون خارج الحكومة المقبلة ونريدها مستقلة”.

ولفت في مقابلة تلفزيونية عبر “NBN”، إلى أن “ما قاله الرئيس الفرنسي إيمانيول ماكرون حول الإصلاح، طالب به حزب القوات اللبنانية منذ سنوات، وعلى الشعب اللبناني انتخاب طبقة سياسية جديدة”، موضحاً أن “الانتخابات المقبلة ستغير بالشارع المسيحي ومن ثم الشارع السني أما التغيير في الشارعين الشيعي والدرزي فسيكون طفيفاً”.

واعتبر واكيم، أن “الفساد وسوء الإدارة أوصلا البلاد إلى ما هي عليه وفي الأنظمة الديمقراطية يتوجب علينا التغيير والمحاسبة”.

أضاف، “وقت يللي بدنا فينا ووقت يللي ما بدنا ما فينا، رئيس الجهورية استعمل صلاحياته لردّ قانون التعيينات ولا يتأخر في استعمالها لتلبية مطالب رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، لكن لا صلاحيات له في موضوع الكهرباء؟ هذا يسمى بالعهر السياسي”، مشيراً إلى أن “3 نواب من المجلس النيابي، أنا وأنطوان حبشي وأنيس نصار، طالبنا وزير الطاقة ريمون غجر بنسخة عن العقد بين الوزارة وشركة needs، ليأتي الجواب بعد شهر بأن العقد سري، وهذا بسبب الأموال المسروقة”.

وسأل واكيم، “لماذا لا يقبل جبران باسيل بعد 10 أعواممن استلامه وزارة الطاقة بتسليمها إلى فريق سياسي آخر؟ لأن الوزارة “بقرة حلوب”.

وتابع، “نحن أنحس من جمهوريات الموز، أين القضاء وأين المؤسسات وأين المحاسبة”؟.

وقال، “في 2 أيلول وقبل اندلاع الثورة، طالب رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع من قصر بعبدا بحكومة مستقلة”.

وعلى صعيد سد بسري، أوضح واكيم، أنه “لبناء السدود يجب أن يكون هنالك هدف استراتيجي، ونحن بحاجة لمخطط توجيهي عام ولم نكن بحاجة لسد بسري”.

وسأل واكيم، “من سيصلح المنازل المتضررة جراء انفجار مرفأ بيروت؟ هناك غياب تام للدولة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حزب الله قبل بتسوية ماكرون مقابل سيطرته على لبنان
التالى سُمّي في الإليزيه وبصم في بعبدا