المداورة لمختلف الوزارات

المداورة لمختلف الوزارات
المداورة لمختلف الوزارات

 

رجحت أوساط متابعة أن تشمل مسألة المداورة في الحقائب مختلف الوزارات السيادية، بحيث يتولى على سبيل المعطيات الأولية، شخصية سنية حقيبة المال، وأخرى شيعية الداخلية، ومارونية الدفاع، وروم أرثوذكس الخارجية.

غير أنها أكدت، لـ”نداء الوطن”، في الوقت عينه أنّ “الإشكالية التي حصلت حول وزارة المال لم تكن إشكالية شيعية بحتة بمعنى أنّ الرئيس المكلف مصطفى أديب لم يهدف إلى إقصاء الشيعة عن هذه الحقيبة، إنما المسألة كانت متصلة بمبدأ رفض فرض أي احتكار طائفي لأي من الحقائب الوزارية”.

وكاشفت أنّ “الترشيحات التي برزت خلال الساعات الأخيرة للشخصيات الشيعية التي ستتولى حقيبة الداخلية تراوحت بين تسمية ضابط متقاعد من آل شحيتلي غير منتم وغير مستفز للثنائي الشيعي، وبين ذهاب البعض إلى الحديث عن إمكانية ترشيح اللواء عباس ابراهيم لتولي وزارة الداخلية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الضغوط الفرنسية تدفع بري لـ”الفراق حبياً”
التالى سُمّي في الإليزيه وبصم في بعبدا