وفاة شخص على متن قارب خارج المياه الإقليمية

وفاة شخص على متن قارب خارج المياه الإقليمية
وفاة شخص على متن قارب خارج المياه الإقليمية

اعلن المتحدث الرسمي باسم قوات الأمم المتحدة الموقتة في لبنان “اليونيفيل ” أندريا تيننتي في بيان ان سفينة تابعة لقوة اليونيفيل البحرية قامت صباح اليوم بتحديد مكان قارب خارج المياه الإقليمية اللبنانية يحمل على متنه 37 شخصاً، ولسوء الحظ أن أحدهم كان قد توفي.

الأولوية بالنسبة لجنود حفظ السلام التابعين لليونيفيل تمثلت في إنقاذ الـ 36 شخصاً المتبقين وضمان سلامتهم من خلال تقديم المساعدة الفورية.

وأبلغت قوة اليونيفيل البحرية السلطات اللبنانية على الفور.

يتم حالياً تقديم العلاج الطبي الفوري لجميع الناجين الـ 36 على متن سفينة قوة اليونيفيل البحرية قبل نقلهم إلى السلطات اللبنانية.

وفي هذه اللحظة تتجه سفينة قوة اليونيفيل البحرية نحو مرفأ بيروت.

رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام اللواء ستيفانو ديل كول قال: “هذه حادثة مأساوية للغاية، ويبذل جنود حفظ السلام التابعون لقوة اليونيفيل البحرية قصارى جهدهم لإنقاذ حياة هؤلاء الأشخاص. أولويتنا الأولى هي ضمان سلامة جميع الأشخاص الـ 36 الذين أنقذناهم للتو”.

تجدر الإشارة الى أن قوة اليونيفيل البحرية هي الأولى من نوعها في بعثات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، وقد انتشرت بناءً على طلب الحكومة اللبنانية لمساعدة البحرية اللبنانية في تأمين المياه الإقليمية وللمساعدة في منع الدخول غير المصرح به للأسلحة أو المواد ذات الصلة عن طريق البحر في لبنان. بالإضافة إلى ذلك، تعمل قوة اليونيفيل البحرية مع البحرية اللبنانية من أجل تعزيز قدراتها لتأمين حدودها البحرية وتولي سيطرة أمنية فعالة على المياه الإقليمية اللبنانية.

كما شاركت قوة اليونيفيل البحرية في الجهود الإنسانية في الماضي عندما طُلب منها ذلك”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق جعجع: لولا الشهادة ما بقي الوطن
التالى سُمّي في الإليزيه وبصم في بعبدا