بو عاصي: هل أصبح “الوطني الحر” ونوابه شركة توزيع مازوت؟

بو عاصي: هل أصبح “الوطني الحر” ونوابه شركة توزيع مازوت؟
بو عاصي: هل أصبح “الوطني الحر” ونوابه شركة توزيع مازوت؟

سأل عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب بيار بو عاصي، “هل اصبح التيار الوطني الحر ونوابه شركة توزيع مازوت؟ كيف يستطيع نواب التيار تأمين مادة المازوت رغم شبه انقطاعها عن البلاد والعباد؟”.

وأضاف، في سلسلة تغريدات عبر “تويتر”، “ان كان المازوت غير متوفرٍ كيف ولماذا يتوفر بوساطة نواب التيار؟ وان كان متوفراً، لما حاجة المواطنين والبلديات لنواب التيار للحصول عليه؟  انها زبائنية فاسدة ومذلّة لأغراض انتخابية رخيصة”.

وتابع، “لماذا على المواطن ان يستجدي حقه للحصول عليه؟ هل تذكرون معنى عبارة حق المواطن؟”.

وأكد بو عاصي، “بلغ التواطؤ بين وزارة الطاقة وموزعي المحروقات ونواب التيار مصاف الكارتل المافيوي. ضاع جنى الأعمار وحلّق سعر الدولار وانقطعت الكهرباء كما انقطع الدواء وجنّت الأسعار وأقساط الاولاد صغاراً وكبار، انه العهد القوي”.

وأضاف، “محتكر المازوت ووزيره ونائبه الموزِّع، مثل من وضع اسفنجة خلٍّ مقيتٍ على قصبة وبلّل بها ساخراً شفاه شعب صلبوه. أوقفوا استخراج شعبية مزوّرة من قعر معاناة الناس”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اسحق: نجم المقاومة اللبنانية مستمر
التالى الحكومة لا تسير على ما يرام