أخبار عاجلة
الخليج لن يرضى بظل سطوة “الحزب” -
الإرتهان لـ”الحزب” يحجم المساعدات المالية -
الحكومة “مطنشة” على حملات الضاحية ضد الخليج -
شقيق محتجز رهائن تكساس.. "لم نقنعه بالاستسلام" -

بوشكيان من بغداد: الصناعات التكاملية عنوان مرحلة التعاون المقبلة مع العراق

بوشكيان من بغداد: الصناعات التكاملية عنوان مرحلة التعاون المقبلة مع العراق
بوشكيان من بغداد: الصناعات التكاملية عنوان مرحلة التعاون المقبلة مع العراق

توج وزير الصناعة جورج بوشكيان، زيارته إلى العراق بعقد محادثات ثلاثية بينه وبين وزير الصناعة والمعادن العراقي منهل عزيز الخباز ووزير التجارة العراقي علاء الجبوري، وعقد اجتماعين الأول مع الوزير الخباز أثمر توقيع مذكرة تفاهم بين وزارتي الصناعة في كلا البلدين، والثاني مع الوزير الجبوري تركز على تطوير التبادل الانتاجي والسلعي والبحث في أهمية انعقاد اللجنة الاقتصادية المشتركة بالتنسيق الكامل مع وزارة الاقتصاد والتجارة اللبنانية.

كما تضمن جدول الزيارة، جولة مع الوزير الخباز في المعرض العراقي الدائم القائم في معرض بغداد الدولي.

وأهم الانجازات:

– التمسك من قبل الطرفين بإقامة أفضل العلاقات بين لبنان والعراق.

– تطوير مجالات التعاون الصناعي والتبادلي وإزالة المعوقات الفنية أمام انسياب السلع، وإتاحة الفرصة للشاحنات اللبنانية المحملة بالوصول إلى مقصدها النهائي.

– إقامة شراكات تكاملية، بمعنى استفادة كل بلد من نقاط قوة الثاني.

– التوافق على مد العراق بالمواد الأولية حاجة التصنيع اللبناني، مع إمكانية إعادة استيراد المنتج النهائي من لبنان الى العراق.

– إستعداد لبنان لتدريب الكوادر العراقية في مجالات عديدة، إدارية وصناعية.

– تبادل الخبرات ووضع مراكز البحث والتطوير اللبنانية في تصرف الجانب العراقي.

وشارك في الاجتماعات السفير العراقي في لبنان حيدر البراك، السفير اللبناني في العراق علي الحبحاب، المدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون، الوكيل الفني في وزارة الصناعة والمعادن العراقية المهندس جمعة ديوان البهادلي والملحق التجاري العراقي في بيروت مشرق اسماعيل محمد والمستشار الاعلامي في وزارة الصناعة الزميل جوزيف المتني، كبار المسؤولين العراقيين في وزارتي الصناعة والمعادن والتجارة.

كما حضر توقيع المذكرة رئيس القسم العربي في وزارة الخارجية العراقية. وكان للسفيرين وجدعون والمسؤولين العراقيين مداخلات وتوضيحات حول أمور إدارية وصناعية وعلمية وفنية وتقنية عديدة.

وانطلقت بداية يوم العمل باجتماع تحضيري صباحي بين بوشكيان والسفيرين وجدعون ومعاوني الوزير، قبل أن ينتقل الوفد اللبناني إلى وزارة الصناعة والمعادن العراقية حيث كان الوزير النجار وكبار المديرين والمسؤولين في الاستقبال.

وقال بوشكيان، “أحمل اليكم تحيات رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة ومحبة الشعب اللبناني. ولقد تباحثنا اليوم بأهمية إقامة الصناعات التكاملية بين الدولة اللبنانية والدولة العراقية وهذا أمر جدا أساسي. ونعمل جاهدين لاستمرار التعاون والتكامل بيننا”.

وأضاف، “نحن اليوم في بغداد، نشكر الشعب العراقي على هذا الاستقبال المميز وعلى محبته التي نبادله مثيلها. أشكر الوزير النجار على هذه الجلسة القيمة والمثمرة التي أعتبرها مدماكا أساسيا في التأسيس الى شراكة وتعاون استراتيجي بين البلدين. ناقشنا امورا تقنية واقتصادية لتسهيل التبادل وإقامة الاستثمارات الثنائية المشتركة في القطاعات الصناعية والانتاجية التي تؤمن الحاجات في البلدين وأهمها الصناعات الدوائية والغذائية”.

وألقى الوزير العراقي كلمة قال فيها، “تشرفنا بحضور الوزير بوشكيان، وهذه الزيارة لها تقدير ومحبة كبيرة في العراق، وهي من أجل ايجاد صيغة تعاون مشترك بين العراق ولبنان، ونتطلع إلى أن يكون التعاون كبيرا كون الاخوة اللبنانيين يمتلكون إمكانات كبيرة في بعض المجالات منها، وخصوصا في مجال الصناعات الدوائية وغيرها من الصناعات. وهم أيضا متميزون في أمور الطباعة والكثير من الامور التي تخص البحث والتطوير، كما نحن لدينا إمكانات يمكن اللبنانيون الاستفادة منها. واتفقنا على ان نقوم بخطوة أولية على صعيد التعاون المشترك من أجل إيجاد تكامل صناعي بين البلدين تمثلت بتوقيع مذكرة تفاهم، وسيكون هناك تبادل للخبرات والتجارب والصناعات الخضراء والتطويرية وغيرها”.

وفي وزارة التجارة، تباحث المجتمعون في أهمية إقامة المؤتمرات والمعارض في البلدين لما يعود ذلك بالفائدة المتوخاة من الجانبين. كما تم التطرق الى ضرورة رفع حجم التبادل التجاري المشترك بين البلدين وحل مسألة الترانزيت وأهمية المباشرة بالتحضير لعقد اللجنة الاقتصادية المشتركة.

وتنطلق المذكرة من الرغبة المشتركة في تدعيم العلاقات وتعزيز التعاون في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك على أساس العلاقات الثنائية الطويلة الأمد، وتعزيز التعاون الاقتصادي والصناعي والعلمي والتقني والبيئي والاداري والتكنولوجي واسترشادا بالتطلع الى تنمية وتعزيز أشكال جديدة من التعاون المشترك والمتبادل في المجالات الابتكار والبحث والإنتاج والاستثمار المشترك، وسعيا لتأمين البيئة المناسبة لتطوير العلاقات بين أصحاب الاعمال في البلدين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق 16 وفاة و4780 إصابة جديدة بـ”كورونا” في لبنان
التالى أبيض: الطريق لأفضل العلاقات العربية واضح