لجنة متعاقدو الأساسي: عبيد يضرسون ووزراء يأكلون الحصرم

لجنة متعاقدو الأساسي: عبيد يضرسون ووزراء يأكلون الحصرم
لجنة متعاقدو الأساسي: عبيد يضرسون ووزراء يأكلون الحصرم

أوضحت اللجنة الفاعلة للأساتذة المتعاقدين في التعليم الأساسي الرسمي، في بيان، انه “انطلاقاً من وحدة مسار النضال للتفرغ والتثبيت في المدارس والثانويات والجامعات الوطنية، تعبر اللجنة الفاعلة عن اسفها لما وصل اليه حال القطاع التعليمي في لبنان، ومن تركه فريسة المحاصصة السياسية، التي تظهر تفرغ وزير، وحتى الآن لا نعلم أيضاً، خرقاً للقانون والدستور حصل لدفع ثمن هذا التفرغ للجهات التي وافقت على تمريره بالسر”.

وأشارت الى انه “بعد تلقي القطاع التعليمي خبر تفرغ الوزير، لم يلجأ احد او يناقش السيرة الذاتية للوزير او يسأل عن كفاءته وخبرته، بل الذي طرح، هو كيف تتم هكذا صفقات، تضرب نضال أساتذة أمضوا سنوات عمرهم يطالبون بالتثبيت. كيف للمرجعيات السياسية القدرة على تمرير هكذا مرسوم، في حين ان آلاف الأساتذة المتعاقدين، نصفهم وأكثر، يتبع لجهات سياسية؟ اليس لهم الحق أيضا في مشروع تثبيت، أليس لهم الحق في قانون يرأف بهم من تسول أبسط حقوقهم، ويرحمهم من الدمار النفسي والاقتصادي والاجتماعي، او ثمة مراتب تتراوح بين عبيد يضرسون ووزراء يأكلون الحصرم؟”.

وأضافت، “يؤسفنا ان الشارع اللبناني عموماً والقطاع التعليمي خصوصا، ينعون التعليم ومكانة المعلم وقدسية المنظومة التعليمية”.​

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى دلالات قوية