أخبار عاجلة
بلبلة -
مقدمات نشرات الأخبار -

رئيس إتحاد بلديات الجومة : لانزال أشد العقوبات بحق المعتدين على عناصر الدفاع المدني

رئيس إتحاد بلديات الجومة : لانزال أشد العقوبات بحق المعتدين على عناصر الدفاع المدني
رئيس إتحاد بلديات الجومة : لانزال أشد العقوبات بحق المعتدين على عناصر الدفاع المدني
صدر عن رئيس إتحاد بلديات الجومة المحامي روني الحاج، البيان التالي:

أدان رئيس إتحاد بلديات الجومة المحامي روني الحاج الاعتداء على عناصر الدفاع المدني في بلدة عكار العتيقة وهم يقومون بواجبهم بإطفاء حريق قد يكون مفتعلاً في أحراش البلدة ، وإتصل بالمصاب حسين الملحم  الموجود في مستشفى الحكومي في حلبا للإطمئنان الى صحته واضعاً امكانياته بالخدمة . 

Advertisement


ودعا الاجهزة الامنية لتوقيف المعتدين والتحقيق معهم وسوقهم الى العدالة وإنزال أشد العقوبات بحقهم لما لهذا الاعتداء السافر والوحشي من إنعكاس سلبي على قدسية العمل التطوعي الذي يؤديه عناصر الدفاع المدني ودعا أهالي عكار العتيقة الى الوقوف بجانب البلدية ومركز الدفاع المدني وبوجه كل من تسوله نفسه الاعتداء على أحراش البلدة وطبيعتها الخلابة وإلى المحافظة على الثروة الحرجية في بلدتهم التي فازت بلقب أجمل بلدة في لبنان ، والابلاغ عنهم للاجهزة المعنية . 
كما دعا الحاج مأموري الاحراج الى القيام بدورهم بحماية الاحراج وعدم التنصل من مسؤولياتهم وترك الامور على ما هي عليه في المنطقة لا سيما وأن تجار الحطب أصبحوا يهددون سلامة البيئة والاحراج بالانقراض لمنافع شخصية بعيدة كل البعد عن العوز والفقر تحت ستار التدفئة . وأشاد رئيس الاتحاد بجهود شرطة إتحاد بلديات الجومة بضبط أربع مجموعات ضمن نطاق الاتحاد تقوم بقطع أشجار الصنوبر والسنديان من أملاك الغير وتسليمهم الى مخفر بينو منوهاً بالتعاون والمتابعة التي يقوم بها آمر فصيلة درك حلبا ورئيس مخفر بينو لضبط الفاعلين وتوقيفهم . واكد الحاج بان شرطة الإتحاد لن تتهاون ولن تسمح بالتعدي على الثروة الحرجية في المنطقة وستلاحق المعتدين اياً كانوا  وبان دوريات الشرطة ستبقى على جهوزية تامة ليلاً نهاراً .

وتمنى الحاج الشفاء العاجل لعنصر الدفاع المدني المصاب والعودة إلى بلدته سالماً معافى .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق عون 'لن يبقى ساعة في بعبدا' وباسيل تدخل لوقف قانون السرية المصرفية
التالى كتابٌ رسميّ.. هذا ما طلبته رئاسة الوزراء بشأن الموظفين