أخبار عاجلة

بعد التكهّنات حول صحّته.. أوّل ظهور علني لزعيم كوريا الشمالية (صور)

نشرت وسائل إعلام رسمية، اليوم السبت، الصور الأولى لظهور الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، بعد 20 يوماً من الغياب وسط تكهّنات حول وضعه الصحي.

 

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" عن الإذاعة التلفزيونية المركزية في كوريا الشمالية، اليوم السبت، أنّ كيم حضر مراسم بمناسبة الانتهاء من مصنع للأسمدة في سونتشون بإقليم بيونغان الجنوبي يوم أمس الجمعة الذي يصادف عيد العمال.

 

ويعد هذا أول نشاط علني يُبلغ عنه منذ مشاهدته لآخر مرة في 11 نيسان الفائت ، وهو يرأس اجتماع المكتب السياسي لحزب العمال الحاكم.

وكان كيم لم يشارك في زيارة مقبرة الزعيم الراحل مؤسّس الدولة وجدّه، كيم إيل-سونغ، بمناسبة ذكرى مرور 108 أعوام على ميلاده، في 15 نيسان، مما أثار تكهنات حول صحته ومزاعم البعض بوفاته.

وقالت الإذاعة الكورية الشمالية الرسمية، بحسب "يونهاب": "أقيمت مراسم اكتمال عملية انشاء مصنع في سونتشون بمناسبة يوم العمال الذي يصادف الأول من أيار، حيث شارك في المراسم الزعيم كيم جونغ-أون رئيس لجنة حزب العمال والقائد الأعلى للقوات المسلحة والزعيم الاعلى للدولة والحزب".

وأفادت الاذاعة بأنه "وسط عزف موسيقى الترحيب، شارك الزعيم الأعلى كيم جونغ-أون بنفسه في حفل اكتمال المصنع وشارك في فعالية قص الشريط لهذه المناسبة".

وأضافت "الزعيم كيم اطلع على المصنع الذي تم انشاؤه"، مضيفة بأنه "سيكون سعيدا للغاية عندما يسمع أن المصنع الحديث بدأ عملية الانتاج".

 

 

وأشارت وكالة "سبوتنيك" الروسية في تعليقها على الصور إلى أنّ كيم ظهر وهو يقطع الشريط الأحمر خلال الحفل مرتدياً يرتدي بدلة "ماو داكنة ويتحدث إلى المسؤولين المرافقين بابتسامة على وجهه، فيما لم تظهر عليه أي علامات لمرض.

 

ونقلت الإذاعة الرسمية جو الاحتفال بهذه المناسبة قائلة إنّ "المشاركين في الحفل حيوا الزعيم كيم بهتافات كبيرة، معربين عن شكرهم له "على المجهودات المبذولة لتطوير صناعة الأسمدة اعتماداً على حكمه الراشد المميز".

وقالت أيضاً إنّ "كيم لوح بيديه نحو عمال الانشاء والجمهور الذين أبدوا ترحيبهم الحار به في الحفل".

وقالت الاذاعة إنه "من بين الحضور في الحفل شقيقة الزعيم كيم يو-جونغ النائبة الاولى لرئيس لجنة حزب العمال الحاكم ورئيس الوزراء كيم جيه-ريونغ ونواب رئيس لجنة الحزب بارك بونغ-جو وكيم دوك-هون وبارك تيه-سونغ".

 

غير أن تشوي ريونغ-هيه النائب الاول لرئيس لجنة الحزب الحاكم، رئيس اللجنة الدائمة لمجلس الشعب الأعلى الذي يعتبر الشخص الثاني في السلطة في كوريا الشمالية لم يظهر في قائمة أسماء الحضور، وفقاً لـ"يونهاب".

 

ولم يظهر زعيم كوريا الشمالية علنا منذ 12 نيسان الماضي. وكان موقع "ديلي إن.كيه" الإلكتروني قد ذكر في وقت سابق أن كيم، الذي يبلغ من العمر 36 عاما، دخل المستشفى يوم 12 نيسان قبل ساعات من خضوعه لإجراء طبي متعلق بالقلب والأوعية الدموية.

وأضاف الموقع بأن صحة كيم تدهورت منذ آب، بسبب التدخين الشره والبدانة والإفراط في العمل، وأنه يتلقى العلاج حاليا في فيلا بمنتجع إلى الشمال من العاصمة بيونغ يانغ.

وسبق أن قالت قناة "سي إن إن" الأميركية، نقلا عن مسؤول أميركي، إن الولايات المتحدة "تتابع معلومات تفيد بأن كيم في خطر شديد بعد خضوعه لجراحة".

وفي وقت لاحق، ذكرت وكالة "يونهاب" نقلاً عن مصادر في حكومة كوريا الجنوبية أن الأنباء التي تفيد بأن رئيس جمهورية كوريا الشمالية يعاني من مشاكل صحية خطيرة لا تتوافق مع الواقع.

 

 

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الهند تفرج عن آلاف المحتجزين بسبب تفشي كورونا
التالى إجراءات سعودية صارمة ومؤلمة لمواجهة آثار فيروس كورونا