الانتهاكات الحوثية مستمرة في الحيمة بتعز.. واختطاف 11 مدنياً

قال مركز حقوقي يمني إن ميليشيات الحوثي اختطفت أمس الثلاثاء 11 مدنياً بينهم نساء في عزلة الحيمة شمال محافظة تعز، جنوبي غرب اليمن.

وأوضح "مركز تعز الحقوقي"، غير الحكومي، في بيان مقتضب، أن 3 نساء و8 مدنيين آخرين من سكان قرية "المنقاعة" بعزلة الحيمة تم اختطافهم من قبل الحوثيين بعد مداهمة القرية بعدة أطقم مصفحة واقتحام المنازل باستخدام القوة.

وأشار إلى ارتفاع عدد المختطفين إلى 207 منذ بداية حملة الحوثيين على ‎الحيمة في السادس من يناير الجاري، بحجة مناصرة سكانها للشرعية.

وتشير أحدث الإحصائيات الحقوقية إلى أن انتهاكات حقوق الإنسان في الحيمة تجاوزت 334 انتهاكاً خلال ستة أيام (من 6 إلى11 يناير).

من جرائم الحوثيين في الحيمة

من جرائم الحوثيين في الحيمة

وتنوعت الانتهاكات ما بين القتل والخطف ومنع وصول العلاج والغذاء نتيجة الحصار الذي تفرضه ميليشيات الحوثي على الأحياء السكنية.

في السياق نفسه، كشفت "الهيئة المدنية لضحايا تفجيرات المنازل" أن ميليشيا الحوثي تسببت بتدمير كلي أو جزئي لنحو 10 منازل في قصف صاروخي ومدفعي استهدف سكان الحيمة السفلى والعليا بتعز.

إعدامات ميدانية في الحيمة

إعدامات ميدانية في الحيمة

وأضافت الهيئة أنها تلقت عشرات البلاغات تفيد بقيام عناصر حوثية ترتدي ملابس عسكرية ومدنية، بتفجير أكثر من 15 منزلاً جزئياً وكلياً في منطقة الحيمة، إضافة إلى إحراق ثلاثة منازل والقيام بتفجيرهما.

وأشارت إلى أن ميليشيات الحوثي مارست منهجية إجرامية متعمدة بإحراق وتدمير عشرات المنازل في الحيمة، واستهدفت وفخخت المنازل وأسقطت بعضها على ساكنيها.

وفي 6 يناير الجاري، أطلق الحوثيون حملة أمنية على عزلة الحيمة بمديرية التعزية شمالي شرق تعز، وفرضت حصاراً على المنطقة، تحت مبرر مناصرة سكانها للشرعية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إسرائيل: امتلاك إيران سلاحا نوويا يهدد الشرق الأوسط