الإرياني: الأم المنتحرة بسبب الحوثي تعكس حال مئات الأسر

الإرياني: الأم المنتحرة بسبب الحوثي تعكس حال مئات الأسر
الإرياني: الأم المنتحرة بسبب الحوثي تعكس حال مئات الأسر

علق وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، الخميس، على "إقدام أم يمنية من قبيلة آل سالم بمحافظة صعدة على الانتحار، بعد مقتل جميع أبنائها الستة، الذين استدرجتهم ميليشيا الحوثي الإرهابية واحداً تلو الآخر بالإكراه وزجت بهم في محارق الموت بمختلف جبهات القتال، خدمة لمشروعها الانقلابي ومخططات المشروع الإيراني في المنطقة".

يذكر أن "العربية. نت" كانت نشرت في وقت سابق أن أم لـ6 أولاد من قبيلة آل سالم أقدمت على الانتحار في صعدة، المعقل الرئيس للميليشيات الحوثية، أقصى شمال اليمن، بعد مقتل كل أبنائها وهم يقاتلون في صفوف الحوثيين.

مأساة مروعة

وأوضح الإرياني في سلسلة تغريدات على صفحته في تويتر الخميس أن "الحادثة تكشف حجم المأساة المروعة التي ستتكشف بمجرد انقشاع غيمة الحرب، لمئات الأسر من أبناء القبائل الواقعة في مناطق سيطرة ميليشيا الحوثي الإرهابية والتي تعرضت للفناء جراء عمليات الحشد والتجنيد بالقوة واستغلال فقرهم وحاجتهم للزج بهم في حروب عبثية تنفيذاً لسياسات إيران التخريبية".

كما دعا "مشائخ وأبناء القبائل وكل أب وأم في مناطق سيطرة ميليشيا الحوثي للحفاظ على أبنائهم وعدم تسليم رقابهم لميليشيا لا تكترث بمصيرهم، وتنظر إليهم مجرد جسر عبور لتنفيذ مخططاتها في الاستيلاء على البلد ومقدراتها وتحويل اليمن إلى قاعدة إيرانية لنشر الفوضى والإرهاب في المنطقة".

مغادرة مربع الصمت

إلى ذلك طالب "المجتمع الدولي بمغادرة مربع الصمت واتخاذ مواقف ترقى لمستوى الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها ميليشيا الحوثي الإرهابية بحق الشعب اليمني الذي يتعرض لجرائم إبادة جماعية، عبر غسل عقولهم بالأفكار الإرهابية المتطرفة والزج بهم في سلسلة لا تنتهي من المعارك والحروب العبثية".

يشار إلى أن الميليشيات الحوثية تسببت بإبادة كاملة لبعض القبائل الموالية لها في كثير من المحافظات منذ بدء الحرب إزاء دفع أفراد هذه القبائل للقتال مع الحوثيين، وفق وسائل إعلام محلية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محكمة تركية عليا تعيد طلب حزب معارض لنقص الوثائق