فرنسا.. كاشف كورونا بالصيدليات قريباً

في حين وصلت الاختبارات الذاتية لكورونا إلى فرنسا حصرت السلطات بيعها في الصيدليات، ما خلق جدلاً واسعاً لدى المتاجر الكبرى التي كانت مستعدة لتوزيعها.

فقد أصبح من الممكن لأي شخص يتجاوز عمره ١٥ سنة شراء الاختبار الذاتي من الصيدلية وإجراء فحص كورونا بنفسه.

وعلى الرغم من السماح ببيعها إلا أن المختصين يرون ألا غنى عن الفحوص التقليدية التي تُعَدّ أكثر فاعلية.

نصيحة للناس

في سياق متصل، نصح مخبر الناس بإجراء الفحص في المراكز الخاصة، باعتبار أن النتيجة ستكون أكثر دقة، وأضاف مخبري مختص في تصريح لـ "العربية.نت"، أنه يقوم بإجراء عشرات الاختبارات يوميا لمرضى كورونا.

فيما أثار إعلان وزير الصحة أوليفيي فيران عن حصر بيع الاختبارات الذاتية لفيروس كورونا في الصيدليات جدلاً لدى المتاجر الكبرى التي كانت تستعد منذ أيام لتوزيعها، إذ قام بعضها كسلسلة كارفور الشهيرة بتحضير مخزونها فيما أعلن البعض الآخر مثل لوكلير عن جاهزيته لبيع الاختبارات الذاتية، إلى أن جاء قرار الحكومة.

السلطات على حق

فيما اعتبر بعض العاملين في المجال الصحي أن السلطات الصحية مُحِقة.

من فرنسا

وأكد صيدليّ يعمل في الدائرة الرابعة عشرة في باريس، أن الاختبار الذاتي لكورونا هو مُنتَجٌ طِبي يُستخدم للوقاية، وإذا وُضِع في محلاتِ السوبر ماركت وتمّ بَيعُه هناك سيفقُد قيمةَ الفحص، ولهذا السبب يباعُ فقط في الصيدليات وليس في محلات السوبر ماركت، وفق قوله.

يشار إلى أنه وفي إطار ضمان الكشف المُبكّر عن الإصابات، أعلنت وزارة الصحة بأنها ستسلّم خلال أيام تلك الاختبارات للمدارس والجامعات على أن يتم فحص الطلاب مرتين في الأسبوع إما في منازلهم أو في مؤسساتهم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سد النهضة.. السودان يدعو القادة الأفارقة للضغط على إثيوبيا