على وقع الأزمة.. مستشار رئيس جنوب السودان في الخرطوم

على وقع الأزمة.. مستشار رئيس جنوب السودان في الخرطوم
على وقع الأزمة.. مستشار رئيس جنوب السودان في الخرطوم

بالتزامن مع خروج آلاف المتظاهرين إلى شوارع العاصمة السودانية، الخرطوم، اليوم الخميس، تعبيرا عن رفضهم مشاركة العسكريين في حكم البلاد. وصل مستشار رئيس جنوب السودان للشؤون الأمنية توت قلواك إلى الخرطوم، اليوم الخميس، للاطلاع على تطورات الأوضاع السياسية في البلاد في أعقاب استقالة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

وتهدف الزيارة إلى بحث سبل الوصول "لاتفاق إطاري" مع رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان ونائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو بعد الاستقالة المفاجئة لحمدوك في وقت سابق هذا الأسبوع، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء السودانية.

مادة اعلانية

كما أضافت الوكالة أن توت أكد على أهمية استقرار وأمن السودان، ونقلت عنه قوله إنه سيقف خلال الزيارة، التي ستستمر عدة أيام، على مسار تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان.

وكان حمدوك استقال فجر الثالث من يناير، محذرا من خطر انزلاق البلاد إلى الهاوية.

وأتت استقالته هذه بعد أشهر من الاحتجاجات دخل فيها السودان منذ 25 أكتوبر العام الماضي، تضمنت انتقادات وتظاهرات رافضة للإجراءات الاستثنائية التي فرضتها القوات المسلحة حينها وحلت بموجبها الحكومة والمجلس السيادي، ورفضا أيضا للاتفاق الموقع بين البرهان وحمدوك في 21 نوفمبر.

وقد أوقعت تلك الاحتجاجات نحو 57 قتيلاً من المدنيين، بحسب ما أعلنت لجنة الأطباء السودانية مؤخرا.

فيما حث الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة القيادات السودانية إلى احترام حرية التعبير في البلاد، وحماية المدنيين وحقهم بالتجمع السلمي، منبهاً إلى أن المجتمع الدولي لن يعترف برئيس وزراء أو حكومة تشكل من جانب واحد، في إشارة إلى تعيينها من قبل المكون العسكري.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تظاهرات كازاخستان.. قوات الأمن تطلق النار على المحتجين
التالى أوليانوف: أطلعت مندوب السعودية على وضع محادثات فيينا