مجلس نظارات البجا يغلق شركتين بولاية البحر الأحمر بعد انتهاء مهلة حكومة السودان

مجلس نظارات البجا يغلق شركتين بولاية البحر الأحمر بعد انتهاء مهلة حكومة السودان
مجلس نظارات البجا يغلق شركتين بولاية البحر الأحمر بعد انتهاء مهلة حكومة السودان

قرر المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة في السودان، الجمعة، إغلاق الشركة السودانية للموارد المعدنية وشركات التعدين بولاية البحر الأحمر.

وقال المجلس في بيان مقتضب عبر صفحته على فيسبوك، إن القرار يأتي "في إطار التصعيد المعلن وبعد انتهاء المدة الزمنية التي أمهلها المجلس للسلطة الحاكمة" في السودان.

مادة اعلانية

وفي وقت سابق الجمعة، أكد مقرر المجلس الأعلى لنظارات البجا، عبدالله أوبشار، في تصريحات خاصة للعربية والحدث، أن المجلس سيبدأ التصعيد التدريجي بإغلاق عدد من المؤسسات الاتحادية بما في ذلك في الشركة السودانية للموارد المعدنية وشركات المعادن، بسبب عدم وضوح الرؤية ومحاولة التغوّل على إيرادات الإقليم وولاية البحر الأحمر.

وشدد أوبشار على أن المطلب الرئيسي لمجلس البجا الآن هو إعلان المنبر التفاوضي لشرق السودان تنفيذاً لمقررات مؤتمر سنكات، وإقالة حاكم الولاية، وذلك لمحاولته تمرير مسار شرق السودان، على حد وصفه.

واتهم أوبشار البعثة الأممية بتجاوز قضية شرق السودان ومحاولة معالجة القضية بعيداً عن الإقليم، وقال أوبشار إن "نظرتهم كانت قاصرة، لسنا جزءا من أي تسوية تتم الآن في الخرطوم، ولسنا جزءاً من صفقة الجبهة الثورية التي كانت سبباً رئيسياً في ما نحن فيه الآن"، على حد تعبيره.

ونفى أوبشار تلقيهم أي دعوة رسمية من البعثة الأممية للنقاش، وأضاف أننا نحتاج لإفراد مساحة كافية لمناقشة قضايا الإقليم وليس مشاركة عبر الحوار المفتوح مع عدد من الجهات.

وذكر أن المشاورات السياسية التي تجريها الآلية الثلاثية مع الأحزاب لا تعنيهم، ولن تحل قضية شرق السودان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى كبار ضباط القيادة المركزية الأميركية زاروا تل أبيب لـ3 أيام