بريطانيا: روسيا تستخدم قوة عشوائية لتدمير مدن أوكرانيا

بريطانيا: روسيا تستخدم قوة عشوائية لتدمير مدن أوكرانيا
بريطانيا: روسيا تستخدم قوة عشوائية لتدمير مدن أوكرانيا

فيما تواصل موسكو عمليتها العسكرية في الأراضي الأوكرانية، أكد وزير الدفاع البريطاني بن والاس، أن القوات الروسية تستخدم قوة عشوائية "لتسوية المدن بالأرض.

كما قال إن دفعة الصواريخ الجديدة ستساعد الأوكرانيين في الدفاع عن أنفسهم، مبيناً أنه سيتم إرسال دفعة الصواريخ لكييف بالتنسيق مع واشنطن.

وكان بن والاس، قد أعلن في وقت سابق، أن المملكة المتحدة سترسل عددا غير محدد من راجمات الصواريخ إم 270، التي يمكنها القصف بصواريخ دقيقة التوجيه يصل مداها إلى 80 كيلومترا.

صواريخ المدفعية عالية الحركة

وأضافت بريطانيا أن القرار تم بالتنسيق الوثيق مع قرار أميركي بإرسال أنظمة صواريخ المدفعية عالية الحركة "هيمارس" إلى أوكرانيا.

ويتشابه نظاما الصواريخ المذكورين، رغم أن النظام الأميركي يحتوي على عجلات، بينما يعمل النظام البريطاني - الذي صنعته الولايات المتحدة أيضا - على نظام المسار المستخدم في المركبات المجنزرة.

كما أكدت لندن إن القوات الأوكرانية ستتلقى التدريب في المملكة المتحدة على استخدام راجمات الصواريخ إم 270.

من دونباس - رويترز

من دونباس - رويترز

هذا وناشدت أوكرانيا حلفاءها الغربيين إرسال صواريخ بعيدة المدى لمساعدتها في مواجهة هجمات المدفعية الروسية في منطقة دونباس شرق البلاد، التي يركز عليها هجوم موسكو.

يشار إلى أن القوات الروسية كانت أطلقت منذ مارس الماضي المرحلة الثانية من عمليتها العسكرية في أوكرانيا، مركزة على مناطق الشرق. وقبل نحو أسبوع كثفت مساعيها لدخول سيفيرودونتسك، التي تعتبر بلدة مفتاحية في إقليم دونباس، سيمهد سقوطها الطريق للسيطرة الروسية على سلوفيانسك وكراماتورسك، آخر معاقل القوات الأوكرانية في الشرق.

وتهدف روسيا إلى السيطرة على كامل حوض دونباس الذي يضم منطقتي دونيتسك ولوغانسك، بعدما سيطر عليه الانفصاليون الموالون لموسكو جزئيا العام 2014، بهدف فتح ممر بري يصل الشرق بشبه جزيرة القرم التي ضمتها إلى أراضيها، بنفس العام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى كبار ضباط القيادة المركزية الأميركية زاروا تل أبيب لـ3 أيام